الأحد، 20 مارس، 2011

كفة "نعم" أرجح

بسم الله الرحمن الرحيم

فى البداية سأحكى جزء من تجربتى الشخصية مع التعديلات الدستورية
فى أول الأمر كنت مشغولا بمناقشة الأمر مع أصدقائى الذين سيصوتون ب"لا" على الفيس بوك وكم استغرق ذلك من وقت لتوضيح وجهة نظرى ولدفع التهم التى وجهت إلى كثير ممن قالوا "نعم" وأهمها التبعية فكان الجدال لإثبات أن رأيى هو مولود عقلى كما كان الجدال أن من أتبعهم يملكون وجهة نظر تحترم 

وكان التحول عن هذا الإتجاه -إلى حد ما- عندما لاحظت الفرق الكبير بين مخاطبة أصحاب الرأى ومخاطبة أهل الشارع .... سائقوا التاكسى والميكروباص فى مدينتنا يستجيبون بدون نقاش.... أفراد العائلة يستجيبون بغير جدال وهذان الصنفان من البشر كنت أوجه لهم خطابا مباشرا أن اذهبوا للاستفتاء واختاروا نعم

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ... قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم" ... يوم السبت الجاى بإذن الله أجازة من المدارس عارفين ليه يا جماعة؟؟؟؟ فيجيب البعض قائلا عشان الدستور ... ولا يتجاوز الحديث عن دعوة الجميع أن ننزل جميعا يوم السبت مصطحبين الزوجات والأبناء ممن بلغوا الثماني عشرة سنة لنختار "نعم" أو "لا" وأنا سأختار نعم لأنى أراه الأصلح ومن سيختار لا فلا بأس .... كانت هذه كلماتى المقتضبة إلى المصلين فى المساجد فيبدى الكثير منهم استجابة لا تتوافق أبدا مع تلك الدعوة التى لا تستند إلى حجة :)

هكذا هو الحال فى بلدنا مصر.... الناس يستجيبون للمتحدثين فى المساجد ويثقون فى صاحب المظهر اللائق ويقتنعون بآراء من يساعدونهم على المعيشة الصعبة والبعض يساند أصحاب النفوذ ومن يبذلون الخدمات والرشاوى

لأول مرة يحدث هذا التوحد فى موقف كل من
1- السلفيين وآلتهم الإعلامية هى المسجد والفضائيات التى يجتمع حولها عدد لا بأس به من أبناء بلدتنا
2- الإخوان المسلمين وآلتهم الإعلامية هى يد المساعدة التى تمتد إلى قطاع لا بأس به من أبناء هذا الوطن فالإخوان المسلمون كان لهم السبق فى بذل المال إلى الفقراء
3- لا يزال ولن يزال قطاع من أبناء وطننا يبيعون عقولهم لأصحاب النفوذ وإن لم يقدموا لهم شيئا أو لأصحاب المال حينما يقدمون لهم الرشاوى
4- أضف إلى ما سبق قطاعا لا بأس به أيضا ممن لا يتبعون أيا من هذه التصنيفات ولكنهم -قدرا- اجتمعت كلمتهم مع من ذكرت آنفا وهؤلاء تنافسوا مع أهل الفريق الثانى على نفس آلتهم الإعلامية

على الجانب الآخر يقف كل من
1- قطاع ممن لا يتبعون أيا من التصنيفات السابقة- بل يعارضونها أحيانا - اختار ما يراه مناسبا 
2- قطاع ممن يسمون "مثقفين" ظنوا أنهم يشكلون الرأى العام فى مصرنا وكانت آلتهم الإعلامية غير خالصة لهم إذ زاحمهم فيها أهل الفريق الأول ولكنهم أحيانا امتلكوا آلة خالصة لهم كإحدى الفضائيات
3-المرشحين لرئاسة بلدنا أيضا اعتنقوا نفس الرأى 
4- الكنيسة المصرية تبنت نفس الرأى ودعت إليه النصارى فى مصر

الحقيقة يا إخوانى أن رجل الشارع وسائق التاكسى الذى تراه ليل نهار يتحدث فى أحوال البلد وتظن للوهلة الأولى أنه متابع جيد لمنافذ الرأى التى يمتلكها أهل الفريق الثانى هو فى الحقيقة لا يعرف شيئا واضحا عما يتحدث عنه لأنه -ببساطة- لا يتابع أى شئ عن السياسة ولا أخبار البلد التى يدندن بها ليل نهار

ولأهل الفريق الثانى أوجه سؤالى:
هل المساجد صارت حكرا على أناس دون غيرهم أم أنكم لا تعرفون؟؟؟ أم ترون أن المساجد ليست ساحة مباحة للحديث عن السياسة؟؟؟ هذه مشكلتكم إذا
هل صار العمل الخيرى ومساعدة الفقراء حكرا على أناس دون غيرهم أم أنكم لا تحسنون إلا الإنفاق على المؤتمرات؟؟؟ هذه مشكلتكم أيضا

ونصيحتى لكم إخوانى أن تنزلوا إلى الشارع وتتكلموا مع الناس بأنفسكم وأن تكونوا شبابا قادة فى مجتمعاتكم فأنتم من تقفون الآن موقف المظلوم وأنتم من ظلمتم قضيتكم فى الحقيقة

هناك 5 تعليقات:

غير معرف يقول...

أكد المستشار طارق البشرى رئيس لجنة التعديلات الدستورية أن انتخابات مجلس الشعب ستتم أولا يليها انتخابات مجلس الشورى وبعدها سيتم تشيكل لجنة تمثل خبراء المجلسين يكون عددها 100 خبير لوضع دستور جديد.

وقال المستشار البشرى - في تصريح للقناة الأولى مساء الأحد - إن موضوع انتخابات مجلس الشعب أولا أم الرئاسة أولا حسمته نتيجة الاستفتاء ، موضحا أنه سيتم تشكيل جمعية تأسيسية من مجلسي الشعب والشورى تمثل الخبرات القانونية والاجتماعية والاقتصادية عددها 100 خبير تقوم بإعداد دستور جديد.

وأضاف أن اختيار الجمعية التأسيسية مدته 6 أشهر وإعداد الدستور 6 أشهر آخرين والاستفتاء عليه خلال 15 يوما ويكون إجمالي المدة عاما كاملا، موضحا أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة سيصدر بيانا حول التعديلات الدستورية في وقت لاحق.

يا سلااااااااااااااا...
أول القصيدة كفر
ايها المستشار طارق البشري.
ايها الدكتور سليم العوا
ايها المرشد العام على كل المسلمين

قلتم لنا نعم معناها انه هيبقى فيه استقرار وهيتغير الدستور خلال ستة اشهر من انتخابات البرلمان.
الآن ولسه ما استفتحناش دخلنا في سنتين ، سنة على ما تتم انتخابات الشعب والشورى وستة اشهر على ما اللجنة تعد دستور جديد وستة على ما يدرس ونص شهر على ما يستفتى عليه .
امال فين الستة اشهر يا بركه انت وهو.
طيب خلال السنتين دول فين الريس ؟!!!!!!!
يبقى الجيش!!!!!!!!!!!
امال خوفتونا وقلتو نعم علشان الجيش يرجع ثكناته والحياة تمشي ليه؟!!!
طب المادة 189 بتقول ان تغيير الدستور بناء على طلب من رئيس الجمهورية وموافقة مجلس الوزرا - الي معينه برضه رئيس الجمهورية – نكته مش كده !!!- وموافقة نصف اعضاء محلسي الشعب والشورى.
فين رئيس الجمهورية الي هيتقدم بطلب وضع دستور؟!!!! .
حد يقولي؟!!!!
الله........ انتو نسيتوا اللي كتبتوه ولا ايه يا حجاج.
طيب.
لو اتعدل الدستور واتلغى حاجات كتير زي تعديل شروط الترشيح لرئاسة الجمهورية ونسبة العمال والفلاحين والكوته يطبق من أمته من تاريخ الموافقه عليه طبقا لقاعدة الاثر المباشر للقواني ، ولا بعد انقضاء الدورة البرلمانية .
اقولك يا حجاج يا بتوع ربنا.
لو من تاريخ الموافقة عليه يبقى انسى ان نصف المجلسين يوافق على التعديل من اصله .
عارف ليه .
لانه مفيش حد اهبل .
اغير علشان امشي الصبح ويتعمل انتخابات جديدة يمكن انجح ويمكن اسقط .
لو بعد انقضاء فترة المجلس .
يبقى انتو نصبتوا علينا .
وربنا هيوديكو النار .
علشان ضحكتو علينا وقلتوا التعديل خلال ستة اشهر .
نقعد خمس سنين او ستة مستنيين الشمس تطلع بالليل .
ياعم المستشار والدكتور والمرشد انتم عملتم ايه في دنيتكم ، احنا شايفينككويس .
بتختموا حياتكو كدى ليه.
يا عم المستشار انت ابوكان راجل طيب .
ويا عم الدكتور انت كنت املنا في الضلمة دي.
ويا عم المرشد العام هو انت مرشد للمسلمين ولا على المسلمين.
الظاهر كده دي من علامات الساعة .

واخونا العوا اللي بيقول لو اقتنعت براي مخالف هقول لأ لتتعديلات .
اقوله اقرا يا دكتوووووووووووووو... عوا نص المادة 189 ، 189 مكرر.
بالله عليك وانا راضي ضميرك لو دي قضيه وقلت الدفوع دي تفتكر القاضي هيديك اقل من اعدام .
يا اخوانا اتقو ربنا .
مرة تقولو الجيش حبيبنا وهو اللي نجح الثورة .
وبعدين تقولوا الجيش لو قلنا لا اكيد هيطمع في الثورة .
انتو شايفينا هبل ياعم الحاج انت وهو وهو .
ولا استغليتوا طيبة الناس الغلابة ابويا وابوك وامي وامك.
فرقتو ايه عن الحزب الوثني .
كل اللي عملتوه انكو اظهرتو الوجه الثاني للعمله .
المادة 189 يا بتاع القانون انت وهو صريحة وواضحة .
1- لرئيس الجمهورية ( يعني جوازي ) رحنا بعيد مين بقى الي هيمسك ابو بكر ولا عمر . اهو هييجي واحد نكون تحت رحمته نستنى كرمه اذا شاف يغير ولا لأ.
2 - بعد موافقة مجلس الوزراء.
وزرا مين يا عم الحاج هو انت منتخب رئيس مجلس وزرا علشان يتاخد رأيه ده متعين من عند سيده ، بزمتكو انتو التلاته فيه حد قال لسيده في التاريخ كله لأ. ولو عرف انه هيقوله لأ كان شغله .
3 - لازم موافقة نصف اعضاء المجلسين .
بزمتكو يا مؤمنين فيه حد يوافق على تعديل بسرعة بسرعة علشان يسيب الجنة اللي هو فيها .
الا اذا كنتو ناويين تجيبو لنا ابو بكر وعمر وبلال وخالد.
او تحيبولنا شوية هبل بريالة .
وحتى لو وافقو تفتكرو امته هيكون بعد ست اشهر زي ما ضحكتو علينا .

يا ايها البشري
ياياها العوا .
ياياها المرشد .
يا كل من غرر بالناس .
والله الذي لا اله غيره لنقفن نحن وانتم امام من لا يغرب عن علمه شئ .
وسيكون احدنا ابيض الوجه والاخر اسوده .
فاتقوا الله اتقوا الله .

بنجاواتى يقول...

غير معرف

جزاك الله خيرا على الايضاح واتمنى انك تقول الكلام ده للناس المغرر بيهم :)))))))

نورتنى بالرغم من اختلافى معاك لكن لو حضرتك قلت انت مين كنت ناقشتك فيما تقول

تحياتى

norahaty يقول...

وتوقعك وترجيحك
جم صح كـما أعلن
عن نتيجة الأستفتاء
77%نعــــــــــــــــــــم
22%تـــــــــــــــــــقريباً

ماجد القاضي يقول...

السلام عليكم

أعجبني تحليلك البسيط (اللي مش مكلكع) والقريب جدا من الصحة في رأيي..

تحياتي ودمتَ لنا بنجاواتيا :)

فتاه من الصعيد يقول...

السلام عليكم

انا عارفه اني مقصره معاك في التعليق والمتابعه الفتره اللي فاتت ولكن ده كان لظروف :)

عندي بوست وطلب مهم ارجو المساعده فيه :)

http://mal2atlhash3noan.blogspot.com/2011/03/blog-post_24.html